طباعة
آذار 28, 2017

ميسي وتصرفاته التي قد تحرمه من اللعب

فرح مراد
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

 

أكّدت العديد من التقارير الإعلامية اليوم الثلاثاء أنّ ميسي قد يدفع ثمن تصرفاته مع حكام مباراة الأرجنتين وتشيلي، حيث من المتوقع أن يحرم من مواجهة بوليفيا.

واصطادت عدسات المصورين سوء تصرف قائد الأرجنتين ليونيل ميسي مع طاقم التحكيم البرازيلي في مباراة تشيلي الجمعة ضمن تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة إلى كأس العالم.

وذكرت التقارير أن الحكم مارسيلو فان غاس أشار إلى قيام ميسي بشتمه، كما أنّ نجم برشلونة رفض مصافحة الحكم بعد نهاية اللقاء.

وتلقى الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم بياناً رسمياً من الفيفا بشأن ميسي وسيتم دراسة حرمانه من المشاركة مع الأرجنتين في مباراة بوليفيا على الأقل.

وسجّل ميسي الهدف الوحيد في مباراة تشيلي من ركلة جزاء (16)، ليقود بلاده للفوز بهدف دون رد واحتلال المركز الثالث في التصفيات، وهو المركز الذي يؤهلها مباشرة إلى مونديال روسيا 2018.

وأثارت قرارات طاقم تحكيم المباراة البرازيلي غضب ميسي بسبب عدم قدرتهم على ضبط خشونة لاعبي تشيلي، خاصة على البرغوث الأرجنتيني.

وتلتقي الأرجنتين مع بوليفيا اليوم الثلاثاء في المرحلة الـ14 من تصفيات أميركا الجنوبية، وتضع شعار الفوز فقط بسبب شدة المنافسة من كولومبيا والإكوادور وتشيلي على بطاقات التأهل المباشر الأربع.

وتفتقد الأرجنتين للعديد من نجومها في لقاء مضيفتها بوليفيا أبرزهم غونزالو هيغواين نجم يوفنتوس كما تحوم الشكوك بشأن مشاركة باولو ديبالا.

قراءة 5215 مرات آخر تعديل على آذار 28, 2017
هذا الموقع يستخدم "كوكيز" لتحسين تصفحك له، ولا بالحصول على أية معلومات شخصية خاصة بك. More details…