آخر خبر
الجيش يسيطر على بلدة بلحسين وزور بلحسين اثر معارك مع التنظيمات الإرهابية
الجيش يستعيد السيطرة على بلدة "أرزة "في ريف حماة الشمالي بعد مواجهات مع مسلحي جبهة النصرة أدت إلى قتلى وجرحى في صفوفهم
الخارجية الروسية :محاولات باريس ربط تقديم المساعدات لسورية بتنحي الرئيس السوري متناقضة
لخارجية الروسية : المطالبات برحيل الرئيس السوري تقوض محاولات تحريك المفاوضات السورية
زاخاروفا : نرى أن تسوية الأزمة في سورية تتطلب من شركائنا البحث عن نقاط تفاهم
وزير الادارة المحلية : نعمل ازالة الابنية الآيلة للسقوط في حمص قريباً
باصات جديدة لخدمة المواطن السوري في النقل الداخلي ستكون في الخدمة قريباً
سقوط عدة قذائف هاون على ضاحية الاسد السكنية
الجيش يوسع نطاق سيطرته بريف حماة حيث تمكن من استعادة نقاط في محيط صوران وقمحانة ومعرزاف من تنظيم جبهة النصرة
سقوط عدة قذائف صاروخية أطلقتها التنظيمات المسلحة على السقيلبية بريف حماة
شباط 20, 2017

استخراج عقار مسكن للألم من العناكب وشقائق النعمان

رصد
قيم الموضوع
(0 أصوات)

يعمل باحثون من معهد كيمياء الأحياء العضوية على إنتاج نوع جديد من العقاقير المسكنة للآلام.

قال نائب مدير المعهد، ألكسندر غابيبوف، إن العلماء الذين يجتهدون في هذا المشروع اكتشفوا ببتيدات تؤثر على مستقبلات الألم وتخدعها، ويتميز العقار الجديد بكونه لا يسبب التعود، أي أن الحديث يدور عن مسكنات آلام لا تتصف بمفعول المخدرات.

ويزداد الألم كثيرا عند وقوع خلل في أداء وظيفة مستقبلات الألم نفسها. ولمعالجة هذه الحالات يحتاج الأطباء إلى تركيبات كيميائية خاصة لتثبيط نشاط هذه المستقبلات.

وقد أخذ مختصو المعهد سموما من عناكب وشقائق نعمان بحرية عدة، كأساس لتطوير المسكنات الجديدة، بغض النظر عن الفكرة العامة لدى الجميع، بأن اللدغ من أسباب الألم.

فمع أن التركيبة الكيميائية لسموم هذه الكائنات تحتوي موادا تسبب الألم، إلا أن العلماء اكتشفوا أنها تحتوي أيضا مواد أخرى تقوم بتسكين الألم الناتج عن إثارة مستقبلاته المختلفة في الجسم.

وقد وجد باحثو المعهد ببتيدات صادة متنوعة، من شأنها إبطال عمل مستقبلات حرارية وحمضية، وأخرى متعددة.

كما يشير العلماء إلى أن بعض الببتيدات المذكورة قد اجتازت مرحلة الاختبارات الأولية التي تسبق استخدامها في المستشفيات. ومن الضروري إكمال هذه الاختبارات لتحديد بقية المواد المفيدة التي تحتويها تلك السموم، والأمراض التي يمكن الاستفادة من العقارات الجديدة في علاجها.

قراءة 157 مرات

أضف تعليق

كود امني
تحديث




المواقع الصديقة

 

Top *
هذا الموقع يستخدم "كوكيز" لتحسين تصفحك له، ولا بالحصول على أية معلومات شخصية خاصة بك. More details…