آخر خبر
الجيش يسيطر على بلدة بلحسين وزور بلحسين اثر معارك مع التنظيمات الإرهابية
الجيش يستعيد السيطرة على بلدة "أرزة "في ريف حماة الشمالي بعد مواجهات مع مسلحي جبهة النصرة أدت إلى قتلى وجرحى في صفوفهم
الخارجية الروسية :محاولات باريس ربط تقديم المساعدات لسورية بتنحي الرئيس السوري متناقضة
لخارجية الروسية : المطالبات برحيل الرئيس السوري تقوض محاولات تحريك المفاوضات السورية
زاخاروفا : نرى أن تسوية الأزمة في سورية تتطلب من شركائنا البحث عن نقاط تفاهم
وزير الادارة المحلية : نعمل ازالة الابنية الآيلة للسقوط في حمص قريباً
باصات جديدة لخدمة المواطن السوري في النقل الداخلي ستكون في الخدمة قريباً
سقوط عدة قذائف هاون على ضاحية الاسد السكنية
الجيش يوسع نطاق سيطرته بريف حماة حيث تمكن من استعادة نقاط في محيط صوران وقمحانة ومعرزاف من تنظيم جبهة النصرة
سقوط عدة قذائف صاروخية أطلقتها التنظيمات المسلحة على السقيلبية بريف حماة
آذار 23, 2017

الحقيقة بقلم الاعلامي وحيد يزبك مميز

الاعلامي وحيد يزبك
قيم الموضوع
(0 أصوات)

هام

مايحدث في ريف حماه هو هجوم منظم وضخم من قبل مخابرات وقوى عالمية بكافة الاسلحة والاساليب والجيش العربي السوري واللجان الشعبية تقوم بمهمتها على اكمل وجه هناك . الدعاء لهم . .
ولكن نرجو عدم التهويل الاعلامي وتقديم الهزائم المجانية للمخابرات السعودية والتركية ان كان عن قصد او غير قصد . وطبعا نحن مع محاسبة. المقصرين وتجار الدم هناك وبشكل سريع ونهائي ،
* ولكن لندقق قبل نشر اي منشور من هذا النوع وراءه اجهزة استخبارات عالمية او النسخ واللصق دون وعي .
فمثلا : الصور التي نشرت البارحة على انها مجزرة في قرية المجدل في الريف الشمالي الغربي لحماه . هي مفبركة وقديمة .
- اولا : الصورة رقم - 1 في المنشور لم تحدث في المجدل البارحة وانما في حمص مجزرة عام 2012 افتعلتها المجموعات المسلحة في حي كرم الزيتون واتهمت الدولة وقتها وكلنا نتذكرها .
- ثانيا : الصورة رقم - 2 في المنشور لم تحدث في قرية المجدل البارحة وانما نشرت عام 2013 كنفي عن مجزرة ارتكبت في مصر لما سمي وقتها مجزرة دار الحرس او رابعة العدوية.
- طبعا انا لا انفي انه قد تكون وقعت مجزرة في ريف حماه في المجدل او غيرها فهذه اخلاقهم ودينهم يقتلون دون تمييز ويفعلون في اي مكان .
ولكن حكما الصور التي استخدمت البارحة في اثارة الراي العام هي ليست في المجدل بريف حماه .
الصمود والنصر لجيشنا وشعبنا في فجر قريب .

قراءة 245577 مرات آخر تعديل على آذار 23, 2017

أضف تعليق

كود امني
تحديث




المواقع الصديقة

 

Top *
هذا الموقع يستخدم "كوكيز" لتحسين تصفحك له، ولا بالحصول على أية معلومات شخصية خاصة بك. More details…