آخر خبر
الجيش يسيطر على بلدة بلحسين وزور بلحسين اثر معارك مع التنظيمات الإرهابية
الجيش يستعيد السيطرة على بلدة "أرزة "في ريف حماة الشمالي بعد مواجهات مع مسلحي جبهة النصرة أدت إلى قتلى وجرحى في صفوفهم
الخارجية الروسية :محاولات باريس ربط تقديم المساعدات لسورية بتنحي الرئيس السوري متناقضة
لخارجية الروسية : المطالبات برحيل الرئيس السوري تقوض محاولات تحريك المفاوضات السورية
زاخاروفا : نرى أن تسوية الأزمة في سورية تتطلب من شركائنا البحث عن نقاط تفاهم
وزير الادارة المحلية : نعمل ازالة الابنية الآيلة للسقوط في حمص قريباً
باصات جديدة لخدمة المواطن السوري في النقل الداخلي ستكون في الخدمة قريباً
سقوط عدة قذائف هاون على ضاحية الاسد السكنية
الجيش يوسع نطاق سيطرته بريف حماة حيث تمكن من استعادة نقاط في محيط صوران وقمحانة ومعرزاف من تنظيم جبهة النصرة
سقوط عدة قذائف صاروخية أطلقتها التنظيمات المسلحة على السقيلبية بريف حماة
شباط 01, 2017

الشهيد .... الحي

بلدنا نيوز-رصد
قيم الموضوع
(0 أصوات)

هم جنود الوطن .. إنهم طريق النور .. إنهم أبطال بلدي، أعاروا الله جماجمهم وبذلوا لأجلنا الغالي والنفيس، لأن سوريا تستحق لأن سوريا لا تموت ولن تهتز كرامتها مادمتم أنتم حماة الوطن ..

يروي لنا أحد صف الضباط قصته مع الجريح البطل “مجدي عيسى” ويقول: هو من أشرف الرجال الذين عملوا معي، هو يمثل: “مناقبية الحرس الجمهوري” و “مناقبية الإنسان”  أي أعلى درجات الوفاء والتضحية والكرامة ..
يقول: كان معي على ذات الحاجز يوم أصبت أنا وبعض الرجال بقذيفة استهدفتنا سوية، لكنه لم يهرب من موقعه وكان بإمكانه ذلك، كانت الدماء تخرج مني من قدمي ومعظم جسدي حين سحبت مسدسي لأصد ولو للحظات أخيرة هجوماً متوقعاً بعد نزول القذيفة، فرأيته وسط الغبار الذي أحدثته القذيفة بصعوبة “ثابتاً في موقعه لم يهرب”… بل كان يضغط على جراح البطل “خليل” بيد ويمسك بندقيته باليد الأخرى.


كان مجدي ممن يعاملون الأهالي “دون حقد” وبلطف شديد وأخلاق عالية لأشهر طويلة ورفض أي ابتزاز لهم ورفض أية رشاوى ولو بسيطة من بعض الأهالي أو التجار حتى غدا الحاجز مضرباً للمثل في النزاهة ومساعدة الفقراء، وهذا هو السبب الرئيس لإستهداف الحاجز الذي أصبح.
ويومياً كان الحاجز : “ملتقى حوار وسط المعركة مما خفف الكثير من الإحتقان وأزعج استقطاب الحاجز للأهالي البسطاء كثيراً من قادة الإرهابيين”.

البطل “مجدي عيسى” أصيب اليوم مع بعض أبطالنا بقذيفة هاون استهدفت نقطتهم مما أدى لبتر كلتا قدميه، هذا البطل الوسيم جداً والخلوق جداً يستحق منا آلاف الكلمات والتي مهما كثرة لن تعطيه جزءً من حقه ومما قدمه في سبيل سوريا الحبيبة.

قراءة 823 مرات

أضف تعليق

كود امني
تحديث




المواقع الصديقة

 

Top *
هذا الموقع يستخدم "كوكيز" لتحسين تصفحك له، ولا بالحصول على أية معلومات شخصية خاصة بك. More details…