آخر خبر
الجيش يسيطر على بلدة بلحسين وزور بلحسين اثر معارك مع التنظيمات الإرهابية
الجيش يستعيد السيطرة على بلدة "أرزة "في ريف حماة الشمالي بعد مواجهات مع مسلحي جبهة النصرة أدت إلى قتلى وجرحى في صفوفهم
الخارجية الروسية :محاولات باريس ربط تقديم المساعدات لسورية بتنحي الرئيس السوري متناقضة
لخارجية الروسية : المطالبات برحيل الرئيس السوري تقوض محاولات تحريك المفاوضات السورية
زاخاروفا : نرى أن تسوية الأزمة في سورية تتطلب من شركائنا البحث عن نقاط تفاهم
وزير الادارة المحلية : نعمل ازالة الابنية الآيلة للسقوط في حمص قريباً
باصات جديدة لخدمة المواطن السوري في النقل الداخلي ستكون في الخدمة قريباً
سقوط عدة قذائف هاون على ضاحية الاسد السكنية
الجيش يوسع نطاق سيطرته بريف حماة حيث تمكن من استعادة نقاط في محيط صوران وقمحانة ومعرزاف من تنظيم جبهة النصرة
سقوط عدة قذائف صاروخية أطلقتها التنظيمات المسلحة على السقيلبية بريف حماة
نيسان 14, 2016

حمص تنتخب ممثليها .. وجامعة البعث الأكثر إقبالاً مميز

عبد الرحمن الدياغ
قيم الموضوع
(0 أصوات)

بدأت حمص كبقية المحافظات السورية بالعملية الانتخابية منذ الساعة السابعة صباحا وذلك بعد استكمال كافة التجهيزات، وجالت "بلدنا " في عدد من المراكز الانتخابية بمختلف أحياء المدينة والتي تفاوتت فيها نسبة الإقبال، وكانت جامعة البعث منذ ساعات الصباح الأولى الأكثر إقبالا ولاسيما من قبل الطلبة وشريحة الشباب حيث تضم الجامعة 29 مركزاً انتخابياً إضافة للمدينة الجامعية.

 وأكد عدد من الطلبة الذين شاركوا بالانتخابات لـ"بلدنا" إلى ضرورة أن يأخذ الشباب الحصة الأكبر من اهتمام مجلس الشعب القادم خاصة من ناحية تأمين فرص العمل وتأمين مستلزمات الحياة للشاب.

 بينما اعتبر البعض أن الانتخابات لها أهمية كبيرة خاصة خلال السنوات الصعبة التي تعيشها سوريا ورغم عدم الرضى على  بعض المرشحين.

 الهم المعيشي أهم طلبات الناخبين

 كما استقبلت مختلف دوائر ومؤسسات المحافظة الناخبين كان الهم المعيشي والاقتصادي ودعم أسر الشهداء أكثر طلبات من شارك بالانتخابات مع العلم أن بعض المراكز خلال ساعات الصباح الأولى شهدت إقبال مقبول من المتوقع أن يزداد خلال ساعات المساء.

 كل أحياء حمص شاركت بمافيها الوعر

 وتجدر الإشارة أن مختلف أحياء حمص تستقبل مراكز انتخابية بمافيها حي الوعر ببعض شوارعه التي تعيش حالة آمنة  ومنها أيضا مراكز انتخابية بحمص القديمة التي عادت للحياة منذ أكثر من عامين  وشاركت نسبة جيدة من أهالي حمص القديمة بالانتخابات الحالية رغم سلبيات الدورات السابقة والأمل أن يكون مجلس الشعب القادم ممثلا حقيقا لهموم الشعب خاصة المهجرين الذين عادوا لأحياء حمص القديمة ولم يشعروا بأي دعم سابق من أعضاء مجلس الشعب السابقين.

 أهالي تدمر كان لهم صوتهم بالانتخابات

كما افتتحت محافظة حمص 4 مراكز انتخابية في مدينة تدمر و2 مركزين بمدينة القريتين بعد تحريرهم من إرهابي داعش وأشار عدد من أهالي مدينة تدمر الذي  انطلقوا للمدينة منذ ساعات الصباح الأولى عبر الباصات المخصصة لنقلهم لتدمر  أنه رغم الدمار بمدينة تدمر أراد معظم أهالي تدمر المشاركة في الانتخابات للتأكيد أن إرادة الحياة هي التي انتصرت على إلإرهاب الذي يحارب كل شيء .

 وطالب الأهالي من المرشحين عن المدينة التاريخية أن يكونوا أقرب للمواطن بالفترة الحالية بعد عودة الأمان لأن الكثيرين وللأسف حسب البعض لم يشعروا بمعاناة أهالي تدمر وتهجيرهم من قبل الإرهاب .

  العملية الانتخابية بحمص بدأت بشكل جيد  حتى ساعات متأخرة من نهاية اليوم الانتخابي كما أن الكثير من وكلاء المرشحين متواجدين بعدة مراكز انتخابية يساهمون بالترويح لمرشحيهم وقوائمهم.

امتناع البعض عن التصويت

  لابد من الإشارة أن عد من أهالي حمص التي عانت كثيرا خلال سنوات الأزمة   كان لها رأي سلبي بالانتخابات الحالية نتيجة الأسماء التي تم ترشيحها وتحديد البعض ضمن قوائم مغلقة إضافة لأن حسب بعض الأهالي أن الدورات السابقة لمجلس الشعب لم تكن فعالة وقريبة من هموم المواطن وأن تداعيات الأزمة الحالية ستكون المبرر لتقصير الأعضاء القادمين.

 محافظ حمص لبلدنا: العملية الانتخابية سارت دون أي مشاكل

 وعن سير العملية الانتخابية بحمص أكد طلال البرازي محافظ حمص لـ"بلدنا" أن  الاستعدادت والتحضيرات التي سبقت العملية الانتخابية وبتضافر جهود جميع المؤسسات ساهمت بسير  ونجاح العملية الانتخابية لساعات طويلة دون أي مشاكل حسب اللجنة القضائية.

 وأضاف أن مشاركة مختلف أهالي حمص بكافة الأحياء والمؤسسات بالانتخابات التشريعية تأكيد على  مواجهة الإرهاب بالعملية الديمقراطية وأن نسبة التعافي تزداد بحمص وبمختلف محافظات القطر.

 وأوضح محافظ حمص أن حالة الأمان والاستقرار التي تعيشها حمص جعلت العملية الانتخابية ناجحة بمختلف المقاييس سواء من ناحية الدعايات الانتخابية وأعداد المرشحين أو من ناحية سير العملية الانتخابية التي بدأت منذ الساعة السابعة صباحا بكل المراكز الانتخابية.

661 مركز و837 صندوق انتخابي و168 مرشح

  أشار القاضي غياب رحيمة رئيس اللجنة القضائية الفرعية للانتخابات بحمص أنه بلغ عدد المراكز الانتخابية على مستوى محافظة حمص 661 مركز منهم 837 صندوق انتخابي بنهم 4 مراكز بمدينة تدمر و2 مركزين بمدينة القريتين. إضافة لمركزين على الحدود بجوسيه وجسر القمار.

 وأضاف أنه بلغ عدد المرشحين النهائي المشاركين بالانتخابات 168 يشملون 50 مرشح عن الفئة أ و118 مرشح عن الفئة ب وتضم قائمة المرشحين 24 سيدة يتنافسون على 23 مقعد.

 وأوضح رئيس اللجنة القضائية الفرعية بحمص أن عدد الناخبين يزيد عن 900 ألف مواطن دون قوات الجيش العربي السوري.

 صور انتخابية ولافتتات رغم الصمت الانتخابي

 ومن الملاحظات التي لابد من الإشارة إليها رغم بدء الصمت الانتخابي الكثير من صور ولافتات المرشحين بقيت في شوارع المدينة دون إزالتها . مع الإشارة أيضا أنه رغم الأجواء الانتخابية بقيت نسبة جيدة من الأهالي تمارس حياتها بشكل طبيعي بينما امتنع البعض عن المشاركة الانتخابية خوفا من حوادث أمنية.

 كما لابد من الإشارة أن يوم الانتخابات حسب بعض أهالي هو يوم الأربعاء الذي كان سعيد بمختلف المناسبات على أهالي حمص ولعل الانتخابات تكون  محطة هامة بتحسين واقع المدينة بكافة النواحي الخدمية والاجتماعية والاقتصادية.

بقي أن نشير أن  نسبة الإقبال ازدادت بشكل مقبول مع تقدم ساعات اليوم الانتخابي بينٕا بقيت النسبة محدودة في بعض المراكز الانتخابية لأسباب مختلفة ورغم ذلك قدمت حمص صورة جيدة بالعملية الانتخابية التي يأمل أهالي حمص أن يكون أعضاء مجلس الشعب عن المحافظة ممثلين حقيقيين عن هموم المدينة ولاسيما في المرحلة القادمة الموعودة بالإعمار.

قراءة 1305 مرات آخر تعديل على نيسان 14, 2016

أضف تعليق

كود امني
تحديث




المواقع الصديقة

 

Top *
هذا الموقع يستخدم "كوكيز" لتحسين تصفحك له، ولا بالحصول على أية معلومات شخصية خاصة بك. More details…