آخر خبر
الجيش يسيطر على بلدة بلحسين وزور بلحسين اثر معارك مع التنظيمات الإرهابية
الجيش يستعيد السيطرة على بلدة "أرزة "في ريف حماة الشمالي بعد مواجهات مع مسلحي جبهة النصرة أدت إلى قتلى وجرحى في صفوفهم
الخارجية الروسية :محاولات باريس ربط تقديم المساعدات لسورية بتنحي الرئيس السوري متناقضة
لخارجية الروسية : المطالبات برحيل الرئيس السوري تقوض محاولات تحريك المفاوضات السورية
زاخاروفا : نرى أن تسوية الأزمة في سورية تتطلب من شركائنا البحث عن نقاط تفاهم
وزير الادارة المحلية : نعمل ازالة الابنية الآيلة للسقوط في حمص قريباً
باصات جديدة لخدمة المواطن السوري في النقل الداخلي ستكون في الخدمة قريباً
سقوط عدة قذائف هاون على ضاحية الاسد السكنية
الجيش يوسع نطاق سيطرته بريف حماة حيث تمكن من استعادة نقاط في محيط صوران وقمحانة ومعرزاف من تنظيم جبهة النصرة
سقوط عدة قذائف صاروخية أطلقتها التنظيمات المسلحة على السقيلبية بريف حماة
آذار 22, 2017

قريباً.. طائرة رابعة ستنضم إلى قطاع النقل الجوي

رصد
قيم الموضوع
(0 أصوات)

وضح وزير النقل علي حمود أن الوزارة تعول على إشراك النقل الوطني الخاص لزيادة عدد الطائرات، مشيراً إلى أنه تم البدء بطائرة واحدة وتم إصلاح الثانية والثالثة، أما الرابعة فهي قيد التشغيل والعمل، لافتاً إلى أنها إنجاز حضاري كبير لسورية بما تمتلكه هذه الطائرة من ميزات في السعة والحجم والنقل الجوي وساعات الطيران، كما أنها تفتح آفاقاً بالعائدات الاقتصادية والتبادل التجاري مع دول صديقة ودول البريكس.
كما لفت الوزير إلى أهمية النقل الوطني الخاص الذي كان له دور كبير ومساهمة مميزة في تخفيف الأعباء وخاصة لأهالي المنطقة الشرقية والشمالية، ولاسيما أن الإرهاب تسبب بقطع الطريق إلى القامشلي، الحسكة، دير الزور، وريف حلب وبفضل النواقل الوطنية الحكومية والخاصة وجهود عامليها، تم تخفيض وتوحيد سعر التذكرة من 40 ألف ليرة إلى 20 ألف ليرة، وزيادة عدد الرحلات الأسبوعية، والقيام برحلات إسعافية فورية عند الحاجة لطلاب الامتحانات وبمناسبة الأعياد، كما تم تخصيص مقاعد للمرضى والطلبة.
وبين حمود وجود جملة من الأعمال النوعية لتحسين المطارات، والصالة، المهابط، السلالم، والخدمات كلها، وأيضاً تحسين وضع العاملين، مشددا على أهمية قوانين تحرير النقل الجوي وإعادة هيكلة مؤسساته التي يتم العمل عليها، مرجحا أنا تحقق قفزة نوعية في مجال النقل الجوي وخاصة لمصلحة كوادر الطيارين والمراقبين الجويين والركب الطائر والمحافظة على هذه الكوادر التي كونت خبرة كبيرة تضاهي أمهر الطيارين في العالم.

قراءة 154 مرات

أضف تعليق

كود امني
تحديث




المواقع الصديقة

 

Top *
هذا الموقع يستخدم "كوكيز" لتحسين تصفحك له، ولا بالحصول على أية معلومات شخصية خاصة بك. More details…